سعد الفقيه يفضح خيانة السعودية والإمارات للاسلام ودعم حملة التطهير العرقي للمسلمين في كشمير
سعد الفقيه يفضح خيانة السعودية والإمارات للاسلام ودعم حملة التطهير العرقي للمسلمين في كشمير

شن المعارض السعودي د. سعد الفقيه، هجوما عنيفا على وليي عهد السعودية وأبوظبي لدعمهم مشروع الهند الطائفي ضد المسلمين في كشمير وصمتهم على مجازر الهندوس بحق المسلمين هناك.

وقال “الفقيه” في كلمة مصورة له إن الهند ألغت الوضع الأممي لكشمير حيث كان لها حكم شبيه بالذاتي منذ السبعينيات وألغته السلطات الهندية فجأة بدون مقدمات وأنزلت مئات الألوف من قوات الجيش لكشمير وتريد أن تقضي على الهوية الدينية في كشمير.

وتابع أن وضع الهند الآن طائفي هندوسي وموقف السعودية سلبي جدا فلم تستنكر حتى ولم ترفض بل عقدت صفقة ب15 مليار دولار مع الهند عبر شركة أرامكوا للمضافي في غرب الهند بدلا من أن يستخدموا قوة المملكة السياسية والمالية والحرمين وتأثيرهم على المسلمين في الهند لتعطيل المشروع الهندي”

وأضاف مهاجما ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد:”طبعا الامارات أسوأ فمن شدة كره الامارات للإسلام خالفت القانون الدولي من أجل تأييد الهندوس لضرب المسلين في كشمير وبسبب علاقتنا الوثيقة مع الامارت فالسعودية تتحمل معها القرار والدليل الصفقة ب 15 مليار وتبعية ابن سلمان لابن زايد”.

وكانت وكالة “أسوشيتدبرس” الأمريكية أرجعت، الموقف العربي الصامت إزاء قضية إقليم كشمير، إلى كون الهند شريكاً تجارياً، أكثر أهميةً من باكستان، لدى دول الشرق الأوسط.

وقالت الوكالة، إن دولاً خليجية آثرت الموقف الصامت، لحماية مصالحها التجارية مع الهند، التي تقدر بأكثر من 100 مليار دولار سنوياً.

ووصفت الهند بأكبر الشركاء الاقتصاديين في شبه الجزيرة العربية.

ويأتي صمت الدول الخليجية، بالرغم من تجريد الهند لإقليم كشمير، من الحكم الذاتي، وفرض حظر تجول عسكري، وعزل السكان عن الاتصالات والإنترنت.

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الثلاثاء 20 آب , 2019 10:38
تابعنا على
أخبار ذات صلة
تحرك شكلي وخطة لرد جزئي.. هل تنجح الرياض بحشد العالم؟
سفير سعودي من الأسرة الحاكمة: مقتل خاشقجي "عار علينا"
شاهد أغبى التصريحات وأكثرها سخرية للتحالف وحربه على اليمن وفي النهاية ضربة يمنية واحدة تدمر نصف انتاج النفط السعودي.
“شاهد” تصريحات خطيرة لسياسي سعودي على “روتانا خليجية” قد تذهب به وراء الشمس
الملك سلمان يتجاهل دعوات وقف العدوان على اليمن ويستمر في طغيانه: سندافع عن أراضينا أيا كان مصدر الهجمات..
مؤسسة مختصة ببيانات أسواق الطاقة: السعودية تحتاج شهرا لتعويض ما فقدته بهجوم أرامكو
مفاجأة.. السعودية باعت قنصليتها في اسطنبول سرا بسبب “أصوات خاشقجي”.. وهذا مقرها الجديد
المعارض السعودي د. حمزة الحسن: ماذا يمكن للرياض أن تفعل بعد الإنكسار الذي يقارب حدّ الإنهيار؟
ما قصة “الخبراء الدوليين” الّذين تسعى الرياض لاشراكهم بالتحقيقات؟
بعد ضربة أرامكو .. معلومات صادمة عن الحالة النفسية لـ”ابن سلمان” وطرده قادة عسكريين من اجتماع
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي