شاهد جريح يتبع قوات هادي يقطع أحد شوارع تعز بعد طرده من قيادة المحور لأنه احتج على رميه دون علاج
شاهد جريح يتبع قوات هادي يقطع أحد شوارع تعز بعد طرده من قيادة المحور لأنه احتج على رميه دون علاج

 يبدو هذا الجريح الذي كان يقاتل مع قوات “الشرعية” الموالية للتحالف السعودي، ليس النموذج الوحيد للحال والوضع الذي وصل إليه آلاف الجرحى والمصابين ممن كانوا يقاتلون مع التحالف السعودي الإماراتي مباشرة أو ضمن قوات هادي ضد القوات اليمنية التابعة لسلطة صنعاء.

وتداول ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للجريح الذي قام بقطع أحد شوارع مدينة تعز الخاضعة لسيطرة التحالف السعودي، بسبب طرده من قيادة المحور العسكري بعد احتجاجه على عدم استماع قيادته العسكرية إلى شكواه والمتعلقة بوضعه الصحي حيث لا يزال الجريح الذي أصيب وهو يقاتل إلى جانب التحالف السعودي والشرعية يعاني من جراحه وأدت إصابته إلى تعرضه لإعاقة ولم يتم معالجته ونقله للخارج لاستكمال العلاج.

وهناك الآلاف من الجرحى الذين لم يتم معالجتهم سواء من قبل "الشرعية" أو من قبل التحالف، وحتى الجرحى الذين يسقطون وهم يدافعون عن الأراضي السعودية وجيشها يتم إهمالهم في المستشفيات السعودية الجنوبية ولا يتم علاجهم إلا بنسبة 50% فقط من مرحلة العلاج ومن ثم يتم ترحيلهم بالقوة إلى اليمن حيث يتم وضعهم في بدرومات بعض المساجد وذلك في حالة ماتم نقلهم بشكل جماعي إلى مدينة مأرب بعد وعودهم باستكمال علاجهم هناك على نفقة السعودية، ثم يتم رميهم دون أن يحصلون على شيء بما في ذلك الأدوية.

 

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

الأربعاء 18 أيلول , 2019 01:09
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي