الحوثي يعلق على تصريحات رؤساء إيران وتركيا وروسيا بشأن هجمات أرامكو.
الحوثي يعلق على تصريحات رؤساء إيران وتركيا وروسيا بشأن هجمات أرامكو.

علق عضو المجلس السياسي الأعلى، محمد علي الحوثي، على التصريحات الأخيرة التي أدلى بها رؤساء تركيا وإيران وروسيا بشأن اليمن، والتي أكدوا فيها أن الشعب اليمني اضطر للرد على قصف التحالف الذي يقتل الأبرياء يومياً.

وقال الحوثي، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، إن تصريح الرئيس الإيراني بالإضافة إلى تصريحات الرئيسين التركي والروسي يمثل إجماعا على عبثية الحرب.”

وأكد عضو السياسي الأعلى، ان موقف رؤساء تركيا وإيران وروسيا في المؤتمر الصحفي، له دلالاته السياسية وليس هراء بل مواقف، محسوبة و مميزة بلا مال.”

و كان الرئيس الإيراني، حسن روحاني قد صرّح الإثنين بأن اليمن يتعرض للقصف يوميا، وأن الشعب اليمني يدافع عن نفسه، وذلك تعليقا على استهداف منشآت نفطية لـ “أرامكو” في السعودية.

وقال روحاني خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، في أنقرة ردا على سؤال بشأن تعرض منشآت نفطية سعودية للقصف: “أما بخصوص هذه المسألة، فبدأ الحديث حول كيف سيؤثر ذلك على السوق النفطية. وأود أن ألفت الانتباه إلى مسائل الأمن”.

وتابع قائلا، إن “اليمن يتعرض للقصف يوميا ويقتل الأبرياء في هذا البلد. ولذلك اضطر الشعب اليمني للرد”، مشيرا إلى أن هناك تدفقا من الأسلحة على السعودية، والتي تستخدم ضد الشعب اليمني.

وأضاف أن “ما يقوم به الشعب اليمني هو دفاع عن النفس”.

وأشار إلى أن الطريق الأساسي لتسوية القضية اليمنية هو الحل السياسي والدبلوماسي. ورجح أن عملية أستانا الخاصة بالتسوية السورية قد تكون نموذجا للتسوية في اليمن.

وأضاف: “يمكن لدول المنطقة أن تحاول إعادة السلام والاستقرار إلى اليمن. وعندما يعود الأمن إلى اليمن، سيكون إنتاج النفط في المنطقة آمنا”.

وعلّق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها منشأتان نفطيتان في السعودية، بالقول إن على السعودية أن تدافع عن نفسها.

واستشهد بوتين، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيريه التركي والإيراني في أنقرة، بآيات من القرآن الكريم تدعو إلى الدفاع عن النفس وعدم الاعتداء.

واقترح الرئيس الروسي بيع السعودية منظومة صواريخ دفاعية، قائلا “نحن مستعدون لمساعدة السعودية لتمكينها من حماية أراضيها”.

وتابع ممازحا “يمكنها القيام بذلك على غرار ما فعلت إيران بشرائها منظومة الصواريخ الروسية إس-300، وعلى غرار ما فعلت تركيا بشرائها منظومة الصواريخ الروسية إس-400”.

أما الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان فقد دعا في معرض تعليقه على الهجمات على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية إلى تذكر من الذي شن الحملة العسكرية في اليمن.

وقال أردوغان، خلال مؤتمر صحفي، عقب قمة الدول الضامنة لصيغة أستانا (روسيا، تركيا، إيران)، في أنقرة: "يجب أن تبدأ اليمن في إعادة البناء (الدولة) بأسرع ما يمكن، فهي غير قادرة على الوقوف على أقدامها​​​. ما الذي يمكن أن تفعله الدول المتقدمة لليمن وسوريا؟ والكارثة الموجودة في فلسطين، ولكن للأسف، يحارب المسلمون الآن المسلمين. لنتذكر من كان أول من قصف اليمن؟ وسوف نرى من أين بدأت (الكارثة)".

عربي وإقليمي

المصدر: الواقع السعودي

الأربعاء 18 أيلول , 2019 02:52
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2019 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي