يريدون حصارها دون ان تتخذ اجراءات مضادة.. بومبيو: لن نسمح لإيران بممارسة "الابتزاز النووي".
يريدون حصارها دون ان تتخذ اجراءات مضادة.. بومبيو: لن نسمح لإيران بممارسة "الابتزاز النووي".

اتهم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو الي تمارس بلاده دور شرطي العالم دون ان تةقف الكيان لاسرائيلي حليفها عند حده, اتهم إيران بأنها تمارس "الابتزاز النووي، مؤكداً أن واشنطن لن تسمح بهذا "الابتزاز".

وزعم بومبيو، في بيان له اليوم الخميس: إن "إيران في وضع يؤهلها لأن يكون لديها خيار الاختراق النووي السريع"، مطالباً المجتمع الدولي بالعمل على رفض "الابتزاز النووي" الإيراني، واتخاذ خطوات جادة لزيادة الضغط، على حد زعمه.

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي حول التصعيد الإيراني الأخير وإعلان طهران خفض التزاماتها بالاتفاق النووي، بأن "نوايا النظام طوال الوقت هو ابتزاز المجتمع الدولي لقبول العنف والإرهاب، بينما يقوض سيادة جيرانه" حسب زعمه.

وذكر بومبيو، حسبما ورد في البيان: "يجب على أعضاء المجتمع الدولي الذين يهتمون حقاً بالهجمات والاستفزازات الإيرانية الأخيرة أن يتخيلوا كيف تتصرف إيران بسلاح نووي. لن تسمح الولايات المتحدة بحدوث هذا".

وكانت إيران أعلنت، أمس الأربعاء، خطوة جديدة في خفض التزاماتها بالاتفاق النووي من خلال تخصيب اليورانيوم، والعمل على تشغيل أجهزة جديدة للطرد المركزي، مما يعد اختراقاً للاتفاق النووي الذي انسحبت الولايات المتحدة منه في 2018.

وذكرت وكالة "إينا" الإيرانية للأنباء (خاصة) أنّه تم "نقل ألفي كيلوغرام من غاز سادس فلوريد اليورانيوم من مفاعل نطنز إلى مفاعل فوردو، تحت رقابة مفتشي الوكالة الدولية (للطاقة الذرية)".

وبهذه الخطوة تعيد إيران تفعيل المنشأة، بعد أن أوقفت النشاط فيها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وفي سبتمبر الماضي، قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في بيان، إنها تحققت من "تركيب طهران أو بدئها تركيب 56 جهازاً للطرد المركزي".

وذكرت الوكالة، آنذاك، أن "إيران قامت بتركيب أو البدء في تركيب 22 جهازاً للطرد المركزي من نوع (إي- آر 4) في موقع التخصيب نطنز، وجهاز من نوع (إي آر-5)، و30 جهازاً آخر من نوع (إي آر-6)، و3 نماذج من طراز (إي آر-6)".

وكانت هذه الخطوة الإيرانية في إطار المرحلة الثالثة، عقب إعلانها في مرحلة أولى تقليص التزماتها بالاتفاق النووي، قبل أن ترفع بالمرحلة الثانية تخصيب اليورانيوم إلى مستوى يحظره الاتفاق.

وتطالب طهران الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق بالتحرك لحمايته من العقوبات الأمريكية، وذلك منذ انسحاب واشنطن منه، في مايو 2018.

دولي

المصدر: متابعات

الخميس 07 تشرين الثاني , 2019 06:48
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
"الصحة العالمية": مخاطر كورونا الآن مرتفعة للغاية في العالم وتحدد فترة الشفاء الكامل من المرض.
منغوليا تودع رئيسها في الحجر الصحي بسبب فيروس كورونا
الصين تقتل المصابين بمرض كورونا ..شاهد قبل الحذف.. متى يتوقف بلع البرسيم وما علاقة "اسرائيل" بالفيديو؟؟
ألغى قداساً وزيارةً رسميةً وكان يسعل بشدة.. هل أصيب بابا الفاتيكان بـ كورونا بعد ملامسته هذه المرأة؟
نواب ألمان يتهمون ميركل بالتورط في اغتيال الفريق سليماني و المهندس
8 أعضاء بالكونجرس الأمريكي يرشحون لجين الهذلول لجائزة نوبل للسلام.. هل ستساعدها على اطلاق سراحها؟؟
14 دولة أوروبية ممن دعموا الإرهاب في سوريا يدعون إلى وقف القتال في إدلب بعد ضربات موجعة لاصدقائهم الإرهابيين.
لأول مرة الإصابات الجديدة بكورونا في دول العالم تفوق مثيلتها في الصين وأستراليا تحذر من وباء عالمي.
دون اجراءات حقيقية.. الأمم المتحدة تدعو النظام السعودي لاحترام حرية التعبير والإفراج عن ناشطات وصحفيين
الكرملين: لا خطط لدى الرئيس بوتين لزيارة اسطنبول ولقاء أردوغان
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي