لماذا التردد.. جنرال أمريكي: إيران هي من كان وراء الهجمات ضد أرامكو والولايات المتحدة تواصل تنقيح المعلومات وستقدم الدليل إلى السعودية قريبا.
لماذا التردد.. جنرال أمريكي: إيران هي من كان وراء الهجمات ضد أرامكو والولايات المتحدة تواصل تنقيح المعلومات وستقدم الدليل إلى السعودية قريبا.

قال قائد عسكري أمريكي كبير السبت إن هناك أدلة “واضحة ومقنعة” على أن إيران كانت وراء الهجوم على منشآت النفط السعودية في أيلول/ سبتمبر.

وذكر الجنرال كينث ماكنزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، متحدثا للصحفيين على هامش حوار المنامة 2019 المنعقد في البحرين، أن الولايات المتحدة ستسلم الدليل إلى السعودية قريبا.

وأضاف: “نواصل تنقيح المعلومات حول الهجمات ضد أرامكو وسنقدم هذه المعلومات بشكل أساسي للسعوديين”.

كما حذر ماكينزي، من هجوم إيراني جديد في الشرق الأوسط، على غرار الهجوم الذي استهدف شركة أرامكو السعودية قبل شهرين قائلاً "رأيي هو أن من المحتمل جدا أن يهاجموا (الإيرانيين) مرة أخرى".

وأضاف في مقابلة ثانية في وقت لاحق من الأسبوع "إنه المسار والاتجاه الذي يسيران فيه.. لقد كان الهجوم على حقول النفط في السعودية مذهلا في عمق جرأته"، في إشارة إلى هجوم سبتمبر الذي حملت الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون، إيران، مسؤوليته.

ولم يقدم الجنرال ماكنزي أدلة محددة على أن إيران تخطط لشن هجوم وشيك ضد أهداف خليجية مهمة، مستشهدا فقط بقدرة الوكالات العسكرية والتجسسية الأميركية على اكتشاف أنماط الأنشطة الإيرانية المقلقة ولكن غير المحددة.

وقال الجنرال ماكنزي "إن إيران تتعرض لضغوط شديدة"، في إشارة إلى حملة الضغط الاقتصادي القصوى التي تفرضها إدارة الرئيس دونالد ترامب على طهران، متهما إيران بمحاولة "كسر الحملة" بهجمات، لإثارة رد عسكري أميركي.

وخلال حديثه يوم السبت في مؤتمر للأمن الإقليمي في العاصمة البحرينية المنامة، مقر الأسطول الخامس الأميركي، جدد الجنرال ماكنزي التزام واشنطن الأمني حيال الخليج، على الرغم من إعطاء إدارة ترامب الأولوية لتهديدات الصين وروسيا.

وحث ماكنزي الشركاء الإقليميين على العمل مع واشنطن لمواجهة أي عدوان إيراني.

وفي 14 سبتمبر الماضي استهدفت القوات المسلحة اليمنية بطائرات مسيرة منشأتين تديرهما شركة النفط الحكومية العملاقة “أرامكو” في محافظة بقيق شرقي السعودية في 14 أيلول/ سبتمبر، مما اضطر المملكة إلى وقف حوالي نصف إمداداتها النفطية بعد ذلك.

التصريحات الأمريكية تفتح باب التساؤل وهو اذا كانت ايران هي من قامت بالهجمات على ارامكو . وكانت التحقيقات الأمريكية العجيبة والعلمية تثبت ذلك، فانه كأنما ايران تقول لهم تعالوا الى الحرب التي ما فتئتم تلوحون بها. اي حرب زوال كيانكم الذليل. فلماذا انتم خائفون ومِن من؟ هل من انصار الله ام من حماس ام من حزب الله ام من من لم تعرفوه بعد؟ فما دامت مخابراتكم بهذه القوة وتقدر ان تكشف الذي يحدث في الشرق المبارك عند الله، ومادمتم متأكدين من قوتكم وجبروتكم، فلماذا تترددون؟؟

دولي

المصدر: متابعات

الأحد 24 تشرين الثاني , 2019 02:18
تابعنا على
أخبار ذات صلة
جنود أمريكيون يغادرون العراق خشية إصابات محتملة
كوشنر يلغي زيارة مقررة إلى كيان الإحتلال والبيت الأبيض يعلن معارضته أي خطوة "إسرائيلية" أحادية الجانب لضم الضفة الغربية.
ترامب يتنمّر على الاتحاد الأوروبي ويهدد بفرض رسوم جمركية جديدة في حال عدم التوصل لاتفاق تجاري بين الجانبين
الرئيس العراقي يضرب بتهديد كتائب حزب الله عرض الحائط ويلتقي ترامب و يتفقان على ضرورة الحفاظ على “الشراكة الامنية” بين البلدين
ظريف: اوروبا لم تستطع الوقوف امام اطماع ترامب حتى ببيعها شرفها
معركة بشأن الإجراءات في الجلسة الأولى من محاكمة ترامب.. والأخير يسخر من الجلسة.
مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة: نقل الأسلحة الكيميائية تم برعاية أجهزة الاستخبارات التركية.
رسميا.. هكذا ردت أمريكا على عرض إيران جائزة مالية ضخمة لمن يأتي برأس “أبو إيفانكا”
بسبب الإنتهاكات.. القنوات الأسبانية ترفض بث مباريات “السوبر” من السعودية.
سويسرا تسحب إدارة “مسجد المؤسسة الإسلامية” من السعودية لصلته بدعم إرهابيين
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي