“سامحوني إذا قصرت”.. تركي آل الشيخ يودع الجميع قبل مغادرته للعلاج بعد أن تمكن الورم من جسده
“سامحوني إذا قصرت”.. تركي آل الشيخ يودع الجميع قبل مغادرته للعلاج بعد أن تمكن الورم من جسده

ودع تركي آل الشيخ المستشار في الديوان الملكي السعودي رئيس الهيئة العامة للترفيه، السعوديين طالباً منهم أن يسامحوه على ما فعله، قبيل مغادرته المملكة إلى الخارج لإجراء فحوصات طبية.

ونقلت صحيفة “سبق” السعودية عن مصادر وصفتها بالمقربة من آل الشيخ أن “الفحوصات الطبية التي سيخضع لها آل الشيخ تأتي لمتابعة نزيف متقطع وضعف في ضخ الدم لمنطقة الساقين والقدم، بالإضافة إلى متابعة حالة الورم في الرأس الذي يقع في منطقة قريبة من الغدة”.

وطمأنت هذه المصادر المقربة على صحة آل الشيخ، مشيرة إلى أنه “سيخضع للمتابعة والرعاية الطبية على يد فريق طبي أمريكي وأوروبي، متمنية له دوام الصحة والعافية والشفاء، والعودة إلى أرض الوطن لمواصلة نشاطه في إدارة هيئة الترفيه التي حققت نجاحات غير مسبوقة خلال فترة قصيرة”.

وقبيل مغادرته السعودية، كتب آل الشيخ تغريدة على تويتر رصدتها “وطن”، غلفها بعبارات اعتذار رقيقة كشف فيها أن أقصى أمنياته أن يتأكد الجميع من أن “كل همي رضاكم وسعادتكم وأن كل سعودي يكون سعيد وماخذ فرصته في إثبات موهبته سامحوني إذا مقصر لكن اعرفو ان هدفي سعادتكم”.

ولاقت تغريدة آل الشيخ ردود منتقدة لأفعاله وخاصة مع إطلاقه فعاليات الترفيه التي غيبت الشارع السعودي وأثارت جدلاً واسعاً تزامناً مع الاعتقالات التي طالت العلماء والدعاة والمفكرين السعوديين.

 

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الخميس 05 كانون الأول , 2019 05:23
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي