حكومة الفار هادي تعلن انسحاب قوات سودانية من الساحل الغربي لليمن
حكومة الفار هادي تعلن انسحاب قوات سودانية من الساحل الغربي لليمن

أعلنت حكومة هادي اليمنية الموالية للعدوان على اليمن  مغادرة قوات سودانية الساحل الغربي بعد "استكمال مهمتها العسكرية ضمن التحالف السعودي".

وقالت وسائل إعلام مقربة من حكومة هادي إن "القوات السودانية استكملت مهمتها العسكرية في اليمن، وسلمت مهماتها لقوات التحالف التي استكملت انتشارها على كل جبهات المواجهات".

وأعلنت قوات طارق صالح المدعومة إمارتياً، إنتهاء مهمة "قوات الأشاوس" التابعة لتحالف العدوان على اليمن في الساحل الغربي وعودتها إلى السودان، مضيفة أن القوات السودانية سلمت مهامها للقوات المشتركة التي استكملت انتشارها على كل جبهات المواجهات مع أسمتها بـ "مليشيا الحوثي ذراع إيران" 

وقالت إن "القوات المشتركة في الساحل تؤكد جاهزيتها وإنجاز مهام التدريب البرية من خلال ألوية حراس الجمهورية والعمالقة والتهامية أو البحرية "، مشيرة إلى أنها ستساهم في "حفظ الأمن القومي بمنع الحوثي من استخدام الأراضي والسواحل اليمنية ضمن مخططات الأطماع الإيرانية"، بحسب تعبيرها.

وكان رئيس الوزراء الانتقالي في السودان عبد الله حمدوك قد أعلن قبل عدة أيام أن بلاده خفضت عديد قواتها المشاركة في التحالف السعودي في اليمن، من 15 ألف جندي إلى 5 آلاف، مشيراً إلى أن "حضور القوات السودانية في اليمن اتخذ بقرار من النظام السابق".

وفي مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع أنّ إجمالي خسائر الجيش السوداني في اليمن وصل إلى أكثر من 8 آلاف قتيل وجريح ومفقود. وحذّر من أنّ استمرار مشاركة قوات السودان في العدوان يفرض على القوات المسلحة اليمنية اتخاذ خطوات جادة لإجبارها على الانسحاب.

عربي وإقليمي

المصدر: متابعات

الأحد 15 كانون الأول , 2019 05:35
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي