مجلس الإنقاذ اليمني يدعو لتشكيل إئتلاف وطني شامل لوقف العدوان السعودي الإماراتي وتحرير اليمن.
مجلس الإنقاذ اليمني يدعو لتشكيل إئتلاف وطني شامل لوقف العدوان السعودي الإماراتي وتحرير اليمن.

دعا مجلس الانقاذ اليمني-تحت التاسيس- الى ضرورة الإلتفاف الشامل لكل أبناء الشعب اليمني المهمش لوقف العدوان السعودي الاماراتي السافر وانهاء الاحتلال ورفع الحصار الجائر لإنقاذ اليمن وشعبه الصامد..

وفي بيانه أضاف مجلس الإنقاذ اليمني موجهاً الدعوة للكيانات الوطنية للتعاون مع مجلس الإنقاذ اليمني تحت التأسيس لتشكيل إئتلاف وطني شامل ما يمكن تسميته “بالكتلة الوطنية للإنقاذ”. او ماشابه ذلك حتى يتم إطلاق صوتاً يمنياً مدوياً واحداً، وقوة شعبية وطنية جارفة لتشكل ضغطاً عظيماً ومباشراً على المجتمع الدولي من ناحية، وعلى دول الإحتلال والعدوان والجماعات الداخلية المتصارعة من ناحية أخرى حتى يأتي الجميع الى كلمةٍ سواء تصب في ضرورة وقف العدوان وانهاء الاحتلال ورفع الحصار وتحقيق مصلحة كل اليمنيين بما يؤدي الى تحرير بلادهم وضمان إستقلالها وحريتها وسيادتها على أرضها ومياهها وفضاءها .

ونشر موقع "عدن تايمز" البيان كما جاء من المصدر:

البيان الثالث لمجلس الإنقاذ اليمني (تحت التاسيس)

بسم الله الرحمن الرحيم 

ياجماهير شعبنا اليمني الصامد ياجماهير شعبنا اليمني الصابر لقد لاحظنا منذُ صدور بياننا الأول وحتى الآن بأن العديد من أبناء اليمن الأحرار والشرفاء قد أصدروا بيانات متعددة اعلاناً عن كياناتهم الموقرة بما تنسجم وتسجل إستجابات قوية لإطروحات مجلس الإنقاذ اليمني بل ان بعضهم قد بادر بفتح صفحات على وسائل التواصل الإجتماعي دعماً لتوجهات مجلسنا الموقر.

إن البيانات التي صدرت عن العديد من التيارات السياسية والثقافية والأكاديمية والإجتماعية بهذا الصدد تشكل اللبنات الأولى تناغماً وتجانساً عضوياً لما ذهبنا اليه من ضرورة الإلتفاف الشامل لكل أبناء الشعب اليمني المهمش لوقف العدوان السافر السعودي الاماراتي وانهاء الاحتلال ورفع الحصار الجائر نحو إنقاذ وطننا وشعبنا الصامد ،، وإننا في هذا البيان إذ ندعوا كل هذه الكيانات الوطنية الى التعاون مع مجلس الإنقاذ اليمني تحت التأسيس لتشكيل إئتلاف وطني شامل ما يمكن تسميته “بالكتلة الوطنية للإنقاذ”. او ماشابه ذلك حتى يتم إطلاق صوتاً يمنياً مدوياً واحداً، وقوة شعبية وطنية جارفة لتشكل ضغطاً عظيماً ومباشراً على المجتمع الدولي من ناحية، وعلى دول الإحتلال والعدوان والجماعات الداخلية المتصارعة من ناحية أخرى حتى يأتي الجميع الى كلمةٍ سواء تصب في ضرورة وقف العدوان وانهاء الاحتلال ورفع الحصار وتحقيق مصلحة كل اليمنيين بما يؤدي الى تحرير بلادهم وضمان إستقلالها وحريتها وسيادتها على أرضها ومياهها وفضاءها .

يا أبناء شعبنا اليمني الصامد انه لمن دواعي سرورنا في مجلس الإنقاذ اليمني تحت التأسيس ان نكون قد أطلقنا شرارة العمل الوطني الحقيقي في ربوع اليمن بعيداً عن الإنتماءات الضيقة والمشاريع الصغيرة وقُمنا بتحريك المياه الراكدة التي تسيطر أدوات الاحتلال والعدوان على إستمرار حالتها الآسنة والمتردية بإساليب متعددة من الإحتراب والإضطهاد والظلم والحرمان والقتل وعمليات الإغتيال حتى يلفظ شعبنا اليمني آخر أنفاسه او يستسلم.

ياجماهير شعبنا اليمني الأصيل لابد لنا ان ندرك بأن أدوات الاحتلال والعدوان قد استنفذت كل أكاذيبها وافتراءاتها وادعاءاتها المضللة التي لا تخفى عن اي عاقل ليستمر الاحتلال والعدوان والحصار ولجأت مؤخراً الى إشعال الفتنة والفوضى بين اليمنيين في محافظتي الجوف ومأرب  وعدن وشبوة بينما تقوم بضرب كل الأطراف معاً بطريقة مزدوجة بحجة التدخل لفض النزاع، كما صعدت من الإغتيالات والقتل في عدن وشبوة وحضرموت بذريعة التصعيد الأمني، كما تقوم بإحتلال مناطق في محافظة المهرة ومحاولات إقفال منفذ شحن لعزل اليمن بالكامل وخنق كل اليمنيين.

ياشعبنا اليمني الصابر إن مجلس الإنقاذ اليمني الذي أكد لكم في بياناته السابقة بأنه لا يطلب منكم خوض اي معارك لا طائل منها سوى سفك مزيداً من الدماء ولا الخروج الى الميادين لأن هذه الأساليب القديمة قد اثبتت فشلها على مدى التاريخ لاسيما خلال التاريخ اليمني المعاصر، بيد اننا نطلب منكم الدعم المعنوي الصادق والإلتفاف لإنقاذ ماتبقى من اليمن حتى نتمكن من إشهار مجلس الإنقاذ اليمني ليقوم بمهامه الوطنية مدعماً ومؤزراً بكل القوى الشريفة والمناضلة من جميع الطيف اليمني ونسيجه الإجتماعي الأصيل.

ياشعبنا اليمني الصامد، تأكد بإن إنقاذ بلادنا وشعبنا لن يأتي من الخارج كل الخارج ولن يأتي ايضاً من أدوات الخارج، لن يأتي من أمريكا او إسرائيل او السعودية او الإمارات او المفوض الدولي او الأمم المتحدة او مجلس الأمن بل ان إنقاذ اليمن سيأتي بإرادتنا، إرادة كل الشرفاء والأحرار من أبناء الشعب اليمني بكل أطيافه، هو وحده صاحب الحل وصاحب الكلمة الأولى والأخيرة في إنقاذ بلاده وفرض نفسه على الجميع.

(إن الله لا يغير مابقومٍ حتى يغيروا ما بأنفسهم)

صدق الله العظيم

عربي وإقليمي

المصدر: عدن تايمز

الأربعاء 18 آذار , 2020 10:29
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي