الرشاوي السعودية عصفت بمُلكه.. مساعٍ إسبانية لطرد الملك الأب من العائلة الملكية
الرشاوي السعودية عصفت بمُلكه.. مساعٍ إسبانية لطرد الملك الأب من العائلة الملكية

تخطط الحكومة الإسبانية لإقصاء الملك الأب "خوان كارلوس" من العائلة الملكية بصفة نهائية، بينما يطالب حزب "بوديموس" المشارك في الائتلاف الحكومي، باستفتاء حول هذه المؤسسة للانتقال إلى الجمهورية.

ويحقق القضاء الإسباني والسويسري في الفضائح المالية للملك الأب "كارلوس"، وأساسا الرشاوى التي حصل عليها من السعودية؛ بسبب وساطته في القطار السريع.

وكتبت جريدة "بوبليكو"، الجمعة، أن رئيس الحكومة "بيدرو سانتيش" وبرفقة المسؤولين السياسيين في القصر، يدرسون إمكانية طرد الملك الأب من المؤسسة الملكية، حيث لن يصبح عضوا فيها نهائيا.

وهذا القرار رهين بنوعية الاتهامات التي ستوجهها النيابة العامة للملك الأب في ملف تبييض الأموال. 

وتبرز الصحافة احتمال إقدام الملك الأب على تقديم طلب الانسحاب حفاظا على الملكية. ومنذ تنازله عن العرش، يحتفظ "كارلوس" بصفة تقترب من الملك الشرفي للبلاد، وهذا يضمن له الحصانة في إسبانيا، لكنها لا تمتد إلى الخارج؛ لأنه لا يرأس الدولة، وهذا الذي جعل القضاء السويسري يستدعيه للتحقيق.

وترغب رئاسة الحكومة بهذا القرار في حماية الملك "فيليبي السادس"، الذي بدأت أصابع الاتهام تشير إليه كذلك بمعرفته بفساد أبيه مسبقا وعدم القيام بأي إجراء في هذا الشأن.

وتطرح رئاسة الحكومة ضرورة تعديل دستوري ينص على محاسبة الملك على كل تصرف قام به لا يمت إلى منصبه السياسي بصلة، مثل الرشاوى أو خروقات من نوع آخر.

وفي تصريح صحفي، قال نائب رئيس الحكومة "بابلو إغليسياس"، إن ما تشهده الملكية من قضايا الفساد يتطلب الانتقال إلى الحديث عن مدى صلاحية  هذه المؤسسة من عدمها بالنسبة للبلاد، وهو نقاش لا يمكن تجنبه.

وعمليا، بدأت الأحزاب اليسارية مثل بوديموس، والقومية مثل الأحزاب الكتالانية والباسكية، تطالب بنقاش برلمان حول استمرار الملكية من عدمها.

وفي يونيو/حزيران الماضي فتحت المحكمة العليا في إسبانيا تحقيقا في تورط "كارلوس" فيما له صلة بعقد خط سريع للسكك الحديدية في السعودية، بعد أن نشرت صحيفة "لاتربيون دي جنيف" السويسرية تقريرا عن تلقيه 100 مليون دولار من العاهل السعودي الراحل "عبدالله بن عبدالعزيز".

ورفض "خوان" (82 عاما) مرارا الرد على هذه المزاعم عبر محاميه.

ويحظى ملوك إسبانيا بحصانة أثناء فترة حكمهم لكن "كارلوس" تنازل عن العرش عام 2014 لصالح ابنه "فيليبي" بعد فضيحة فساد شملت ابنته "كريستينا" وزوجها.

وأنهى الملك "فيليبي" المخصصات المالية لقصر والده وتخلى عن ميراثه في مارس/آذار، عقب مزاعم بوجود حسابات بنكية سرية في الخارج.

دولي

المصدر: بوبليكو

الجمعة 10 تموز , 2020 11:20
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“شاهد” كارثة .. انشطار وتحطم طائرة هندية قادمة من دبي على متنها 190 راكباً على الأقل!
أحجية جديدة بانفجار بيروت.. تقارير: سفينة "الموت" لم تكن وجهتها موزمبيق
روسيا تعلن تسجيل أول لقاح لكورونا في العالم الأسبوع المقبل
المبعوث الأميركي الأسبق لعملية السلام: خطة ترامب غير منصفة للفلسطينيين.. ولهذا نتنياهو لم ينفذ الضم!
السعودية تخذل حلفاءها.. اسلام آباد تهاجم الرياض وتهدد بالانسحاب من التعاون الإسلامي.
الأمير المهرّح السيد منشار العظم.. القاب تلاحق ابن سلمان مجدداً لاستهدافه اللواء سعد الجبري.
وزير الأمن الكندي: نتابع قضية الجبري ونرفض ترهيب أجانب مقيمين لدينا
الشيوخ الأمريكي يبحث سن تشريع لمنع بيع الطائرات المسيّرة للسعودية
الكشف عن حقيقة الصاروخ الذي شوهد في مقطع فيديو منتشر على وسائل التواصل قبل لحظات من انفجار مرفأ بيروت..
سعد الجبري يقاضي “ابن سلمان والعساكر والقحطاني” وآخرين في المحاكم الأميركية وينشر وثائق حساسة جدا
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي