مؤسسة غيتس تستثمر في مشروع تصنيع لقاح بقيمة 3 دولارات للدول الفقيرة
مؤسسة غيتس تستثمر في مشروع تصنيع لقاح بقيمة 3 دولارات للدول الفقيرة

أبرمت مؤسسة بيل وميليندا غيتس شراكة مع أكبر شركة لتصنيع اللقاحات في العالم لضمان الوصول الميسور وبتكلفة قليلة للقاح فيروس كورونا التاجي المستجد لكافة سكان البلدان النامية والفقيرة في العالم.

وسيوفر هذا التعاون بين منظمة غيتس ومعهد Serum Institute of India الهندي ما يصل إلى 100 مليون جرعة من اللقاح بتكلفة تصل إلى ما يقل عن 3 دولارات، على سكان الدول منخفضة ومتوسطة الدخل، مع وجود خيار لتوفير كميات إضافية إذا ما لزم الأمر في المستقبل.

والجدير بالذكر أن الشركة ستبدأ بإنتاج اللقاح على نطاق واسع وتجهزه للتوزيع العام بمجرد التوصل إلى لقاح فعال والموافقة عليه من قبل المنظمات والسلطات الصحية. كما أنه من المرجح أن يبدأ الفريق في التصنيع في النصف الأول من عام 2021.

وتأتي هذه الأنباء في الوقت الذي تحاول فيه الحكومات في جميع أنحاء العالم تأمين حقوق الإنتاج والتوزيع من صانعي الأدوية للقاحات الواعدة. حيث ستضمن شراكة Gates-Serum حصول البلدان الفقيرة على اللقاح بأسعار منخفضة تتناسب معها.

وعلى الرغم من أن اللقاحات لا تزال قيد التطوير، فإن شركات الأدوية قد بدأت بالفعل في الإشارة إلى المبلغ الذي ستفرضه لكل جرعة من جرعات اللقاح. حيث يتراوح سعر هذا اللقاح الواعد الذي تطوره جامعة أكسفورد بتكلفة تبلغ حوالي 3 دولارات لكل جرعة، في حين أن شركة Moderna أعلنت أن لقاحها المكون من جرعتين سيتم تسعيره بما يصل إلى 74 دولار.

وقال بيل غيتس في بيان صادر عنه: "يحرز الباحثون تقدماً جيداً في تطوير لقاحات آمنة وفعالة ضد فيروس كورونا التاجي المستجد. لكن التأكد من أن كل شخص يكون لديه القدرة على الحصول عليه في أقرب وقت ممكن سيتطلب قدرة تصنيع هائلة وشبكة توزيع عالمية. ولذلك، سيمنح هذا التعاون العالم هاتين الخاصيتين".

دولي

المصدر: متابعات

السبت 08 آب , 2020 09:47
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي