ابن سلمان من ورطة إلى ورطة.. الجمهوريون بمجلس النواب الأمريكي يضغطون على تويتر لإعطاء معلومات عن جواسيس سعوديين
ابن سلمان من ورطة إلى ورطة.. الجمهوريون بمجلس النواب الأمريكي يضغطون على تويتر لإعطاء معلومات عن جواسيس سعوديين

كشفت وكالة "بلومبيرج" الأمريكية، أن الجمهوريين في لجنة الرقابة والإصلاح بمجلس النواب الأمريكي يضغطون على شركة "تويتر" للإفصاح عن معلومات حول خرق بيانات في الشركة عام 2015، يتعلق بموظفين سابقين يُزعم أنهم عملوا كجواسيس للحكومة السعودية.

وتحدثت الوكالة عن الرسالة التي كتبها النائب الجمهوري والعضو البارز في اللجنة "جيمس كومر" إلى الرئيس التنفيذي لتويتر في الثاني من سبتمبر/أيلول، متهما الشركة "بسوء الإدارة"، مشيرا إلى أنه "سينظر في جميع الخيارات الممكنة، بما في ذلك التشريعات، من أجل ضمان أن أمن تويتر لم يعد يعرض حياة الأشخاص للخطر".

وأفصحت الوكالة الأمريكية، أن رسالة "كومر" كانت ردا على تقرير لـ"بلومبيرج" نشر في 19 أغسطس/آب، وتحدث عن مزاعم عن اثنين من موظفي تويتر السابقين يقال إنهما عملا سرا مع الحكومة السعودية، وجمعا بيانات داخلية عن مستخدمي تويتر سعوديين مجهولين مقابل هدايا وأموال أو وعود عمل في المستقبل.

وأفاد تقرير "بلومبيرج" بأن البيانات التي جمعها الموظفان شاركاها مع مسؤولين سعوديين، الذين استخدموها لمضايقة أو اعتقال الأشخاص الذين ينتقدون الحكومة، بمن فيهم عامل الإغاثة الإنسانية "عبد الرحمن السدحان" الذي احتجزته الشرطة السرية في الرياض في 12 مارس/آذار 2018، بحسب أخت "السدحان" ودعاوى وجماعات حقوقية.

وقال "كومر" في رسالته "افتقار تويتر للشفافية بشأن أي إجراءات اتخذتها لتوفير إشراف وأمن أقوى يعطي انطباعا بأن الشركة تعتقد أنها لا تتحمل أي مسؤولية عن أي من الجرائم المرتكبة باستخدام منصتها. ويبدو أن تويتر تضع ثقة أكثر من اللازم في العديد من الناس مما يمنحهم إمكانية استثنائية للوصول إلى بيانات المستخدمين ومعلوماتهم الشخصية".

وأضاف "لقد رفضت تويتر معالجة هذه المخاوف. والآن يبدو من التقارير المتعلقة بجواسيس سعوديين أن سوء إدارة تويتر ربما أدى إلى مقتل معارضين".

وأشار الموقع إلى أن "تويتر"، في رسالة إلى "كومر" بتاريخ 11 سبتمبر/أيلول، رفضت تزويده بمعلومات حول القضية على أساس أن التحقيقات جارية.

وتزايدت مؤخرا التقارير التي تستند إلى مصادر موثوقة وتتحدث عن تجسس ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، على المعارضين له بالخارج، ومحاولته قتلهم، وليس أدل على ذلك من حادثة الصحفي البارز "جمال خاشقجي" الذي قتل نهاية 2018، وحاليا قضية رجل الأمن السعودي السابق والمقيم حاليا في كندا :سعد الجابري". 

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الجمعة 18 أيلول , 2020 05:02
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
ابن سلمان وزبانيته فقدوا النخوة والشهامة العربية وظهر اصلهم الوضيع بالممارسات الجديدة للتضييق على المعتقلات.. هذا ما يفعلونه.
بيننا وبين أمريكا مصالح عليا اكبر من اي مشكلة وطهران اكبر تهديد.. وزير الخارجية السعودي: التطبيع مع اسرائيل تحصيل حاصل لمواجهة ايران.
بسبب رفضه تسليم منزله.. "ابو فدوى الحويطي" ضحية جديدة لـ "ابن سلمان" ضمن حملته القمعية ضد أبناء الحويطات.
حال الاستغناء عن النفط.. ماذا كان رد فعل وزير الطاقة السعودي؟
النظام السعودي يتوجه لإلغاء نظام الكفالة العام المقبل.
دعوى أمام المحكمة العليا في لندن ضد الخطوط الجوية السعودية لتخلفها عن دفع إيجار 50 طائرة إيرباص
ابن سلمان يعتقل صاحب متجر بالرياض دعا لمقاطعة المنتجات الفرنسية.
السعودية تتعلق بقشة “الحل الشامل" في اليمن مجددا .. تحسبا لهزيمة ترامب أم تحت الضغط؟
"تمخض الجبل فولد فأراً".. السعودية تعلق بـ خجل على اساءة ماكرون للنبي محمد وتدفع بمصدر مسؤول لقول هذه الكلمات!
كفار قريش عادوا من جديد.. “شاهد” قناة سعودية تبرر لماكرون تصريحاته المعادية للإسلام متحججة بالإسلام السياسي.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2020 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي