بعيدا عن تمييع الأزهر وتخاذل علماء السعودية.. مفتي عُمان يشفي غليل المسلمين بأقوى رد على السافل ماكرون.
بعيدا عن تمييع الأزهر وتخاذل علماء السعودية.. مفتي عُمان يشفي غليل المسلمين بأقوى رد على السافل ماكرون.

أصدر الشيخ أحمد الخليلي المفتي العام بسلطنة عمان، بيانا ناريا جديدا رد فيه على إساءة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمتطاولين على مقام الرسول الأكرم ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ.

وفي كلمات صريحة قوية لا تحتمل التأويل وتشفي الغليل بعيدا عن تمييع الأزهر ومداهنة علماء السعودية، قال الشيخ “الخليلي” إن المتطاولين على مقامِ الرسولِ الأعظم ﷺ، أو على دينه الإسلام، أو معجزته القرآن، ينكشفُ لكل من ينظر في سوابقهم أن نفوسهم مضطربة، وعقولهم مختلة، وفطرهم متعفنة.

وتابع مهاجما المتطاولين على مقام الرسول الأكرم:”يعافُون كلَّ خير، ويأنفُون من كلِّ فضيلة، وينجذبون إلى كلِّ شر، ويعشقون كلِّ رذيلة، ولا ينضحُ الإناء إلا بما في داخله.”

واستطرد مفتي سلطنة عمان في زوده ودفاعه عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:”فلا يرتجى مما امتلأ خبثا أن يكون كالذي امتلأ طيبا وقد وفق الشاعر العربي في قوله إذا أتتك مذمتي من ناقص .. فهي الشهادة لي بأني كامل”

واستشهد الشيخ “الخليلي” بعدة أمثلة غربية اعترفت بعظمة الإسلام ونبيه، مشيرا إلى أن كل الأمم يطأطئون رؤوسهم اعترافا بعظمة النبي عليه الصلاة والسلام وبعظمة معجزته القرآن، ومن بينهم عدد كبير من فلاسفة الفرنسيين ومفكريهم في الماضي والحاضر.

واختتم المفتي بيانه بالقول:”فلأن الرسول صلى الله عليه وسلم هو أعظم عظماء البشر لا يمكن أن تعرف قدره الأقزام وإنما يعرفه العظماء”

وأمس، الاثنين، أشاد مفتي سلطنة عمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي بحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية التي جاءت رداً على الإساءات المستمرة في فرنسا للإسلام والنبي محمد ﷺ.

ونشر المفتي “الخليلي” بياناً عبر حسابه الرسمي في “تويتر قال فيه: “إني لأُحيي همَّةَ الذين غاروا على حرماتِ نبيهم عليه الصلاة والسلام. ودعوا المسلمين إلى مُقاطعةِ جميع الصادرات من قبل الذين تعدَّوا على شخصيته العظيمة. ولم يبالوا بمشاعر هذه الأمة تجاه هذه الشخصية التي أكرم الله بها الوجود، فكانت أكرمَ من في الأرض ومن في السماء من خلق الله”.

وطالب مفتي سلطنة عمان الامة أن تتفق على ضرورة سحب رؤوس اموال المسلمين من المؤسسات الاقتصادية. التي يديرها هؤلاء المعتدون المتطاولون على المقام العظيم للنبي محمد ﷺ.

ودعا المفتي المسلمين الى الاستقلال التام في بناء اقتصاد عالمي متحرر من كل تبعة لغيرهم.

كما دعا مفتي سلطنة عمان “الخليلي” الى استرجاع الخبراء المسلمين الذيين لفظتهم أرضهم وتلقفتهم ايدي الامم الأخرى. فاستفادوا من خبراتهم وجنوا ثمراتهم.

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم مسيئة للنبي الأكرم، على واجهات مباني في فرنسا، مع تمسك الرئيس الفرنسي إبمانويل ماكرون. الأربعاء بعدم التخلي عن “الرسوم الكاريكاتورية” (المسيئة).

وأثارت الرسوم وتصريحات ماكرون موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في معظم الدول الإسلامية والعربية حملات مقاطعة للمنتجات والبضائع الفرنسية.

 

عين على الخليج

المصدر: متابعات

الثلاثاء 27 تشرين الأول , 2020 08:20
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
غضب عارم ودعوات لمقاطعة شركة طيران الخليج البحرينية بعد قرارها بإطلاق رحلات إلى الكيان الصهيوني عبر الأجواء السعودية.
ماذا خسرت دبي من نقل ابن سلمان مقرات قنواته الإعلامية إلى الرياض؟؟
الداخلية القطرية تصدر تحذيراً شديد اللهجة بشأن رسائل تثير النعرات وتستهدف نسيج المجتمع
دول الخليج امام مفترق طرق.. مستشار ابن زايد يؤكد تنصل امريكا من وعودها بحماية مؤخرات صبيانها من حكام مجلس التعاون.
دون ضمانات واضحة.. معهد واشنطن: الإمارات لا تعبأ لعقبات صفقاتها مع إسرائيل
أبوظبي تتحدى الرياض وتطلق مبادرات جديدة بقيمة 150 مليار دولار لجذب المستثمرين الأجانب.
صحيفة تكشف البُعد الخفي لـ “اتفاق أبراهام”.. لهذا السبب دفعت أمريكا الإمارات دفعاً للتطبيع مع اسرائيل.
المحامي العام لرئيس وحدة التحقيق الحكومية في البحرين يعترف بالتعذيب والانتهاكات في السجون.
تل أبيب في دبي.. مطعم إسرائيلي يفتتح أبوابه في الإمارات وقوائم طعامه بالعبرية
ميدل إيست آي: الإمارات طلبت من زعيم المافيا التركية الهارب إلى دبي وقف مهاجمة بلاده والا
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي