“حصار قطر” وليد أفكار ولي عهد أبوظبي.. منتدى يفضح مخطط "ابن زايد" وأكاديمي عُماني يعلق
“حصار قطر” وليد أفكار ولي عهد أبوظبي.. منتدى يفضح مخطط "ابن زايد" وأكاديمي عُماني يعلق

نقلت صحيفة “الشرق” القطرية تأكيد الباحث السياسي “خوان كول” خلال مشاركته بالدورة التاسعة لمنتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية، أن حصار قطر كان وليد أفكار ولي عهد أبوظبي “محمد بن زايد”، وهو ما تسبب في انقسام مجلس التعاون الخليجي وزعزعة استقرار المنطقة.

هذا وذكر “كول”، خلال مشاركته بالدورة التاسعة للمنتدى، أن التنافس الجيوسياسي بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران كان لها تأثيرات جيوسيساية في المنطقة، خاصة عبر حرب اليمن، واصفا استراتيجية التحالف الذي تقوده السعودية هناك بأنها “لم تكن مناسبة؛ لأن الحرب الجوية ضد مجموعات متمردة نتائجها الخسارة، وحرب الفيتنام خير دليل”.

وأضاف أن نتائج الحرب الكارثية على المستوى الإنساني دفعت المجتمع الدولي للوقوف ضد التحالف، ما مثل خسارة استراتيجية أخرى للسعودية والإمارات.

تعليق عماني

وفي سياق متصل، قال الأكاديمي العُماني والخبير في الشؤون الاستراتيجية “عبدالله الغيلاني” إن العلاقات الخليجية الإيرانية تتأثر بالخلاف الأمريكي الإيراني وتخضع لوتيرته غير الثاتبة، وهو ما ينعكس سلبا على المنطقة.

وأضاف، في ورقة بحثية بعنوان “العلاقات الخليجية الإيرانية ثنائية الصدام والتعايش”، أن هناك اختلافا لزوايا النظر الخليجية لدور إيران والعلاقات معها، فهناك دول (مثل قطر وعمان) تعتبر العلاقات مع إيران واقعا جيوسياسيا يجب التعامل معه، بينما هناك دول أخرى (مثل السعودية) تعتبر إيران خطرا يجب ردعه والقضاء عليه.

ولخص “الغيلاني” الصراع مع إيران على أنه “إنهاك استراتيجي وإضعاف للطرفين ينتج عنه عدم استقرار في المنطقة، فيما المشروع الإيراني يتقدم؛ مسببا ضمورا في الوضع الخليجي”.

لكن الباحث العماني أكد أن هناك فرصا للتعايش بين دول الخليج وإيران ترتبط بعدد من العناصر منها الركون إلى الواقعية السياسية، والتعامل مع إيران كواقع استراتيجي، وفك الارتباط بتداعيات الصراع الإيراني مع أمريكا وتأثيره على القرار الخليجي، وتصميم نظام دبلوماسي موحد يحل الأزمات في المنطقة.

ودعا “الغيلاني” إلى وضع تعريف استراتيجي مشترك للأمن القومي الخليجي، مشيرا إلى أن تحقيق ذلك يبدو صعب التحقيق في ظل الأزمة الخليجية.

كما دعا الباحث العماني إلى الابتعاد عن التنميط المذهبي والعرقي وإحلال التثاقف السياسي بين المثقف الخليجي والإيراني للمساهمة في حلحلة الصراع.

حرب منخفضة الشدة

من جانبه، اعتبر الباحث “روس هاريسون”، في مداخلته “دول مجلس التعاون وإيران: حرب منخفضة الشدة، صراع شديد الحدة”، أنه يجب فهم النزاع الخليجي الإيراني باعتبار أن الولايات المتحدة طرف فيه.

وقال “هاريسون: “هناك أمل في أن الانتقال إلى إدارة (أمريكية) جديدة سيكون فرصة لمراجعة الدور الأمريكي في المنطقة والديناميكيات السياسية وتأثيرها على المنطقة”.

وأشار إلى أن هناك تفاؤلا مع إدارة “بايدن” بأن تتمكن من المحافظة على علاقات جيدة مع الحلفاء في المنطقة وإحلال التوزان فيها.

عين على الخليج

المصدر: الشرق القطرية

الإثنين 30 تشرين الثاني , 2020 10:51
تابعنا على
أخبار ذات صلة
وزير الخارجية البحريني: نحن مع "إسرائيل" ونفعل ما تأمر.
الناشطة البحرينية نجاح يوسف.. فكّرت بالانتحار بعد اغتصابها بسجون النظام الخليفي
فيروس كورونا يخرج عن السيطرة في البحرين.. الإجراءات الفاشلة تعمّق أزمات المواطنين
شخبوط بن نهيان يغادر السعودية.. هل وترت المصالحة مع قطر علاقة أبوظبي بالرياض؟
مساعد رئيس المكتب السياسي لحركة طالبان من طهران : لا نثق باميركا ونحارب اي تيار عميل لها.
القوات المسلحة الايرانية: سنسوي تل ابيب وحيفا بالارض لو ارتكب الصهاينة ادنى خطأ
خسائر لم تشهدها البلاد منذ الغزو العراقي.. كاتب كويتي يدق ناقوس الخطر ويكشف عن أكبر أزمة اقتصادية في تاريخ الكويت الحديث
أكاديمي إماراتي يفتح النار على حكومة بلاده .. لهذا قال ان الامارات تحكمها عصابة فاسدة وعميلة
استطلاع ضاحي خلفان عن تقسيم اليمن يثير غضباً.. ويمنيون: سنحاربكم حتى تخرجوا من بلادنا أذلة صاغرين.
هكذا رد ظريف على موقف فرنسا حول عودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي بعد إيران
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي