كعادة الصهاينة.. نتنياهو باع ترامب على أول “مفترق” وهذا ما فعله بتوقيت حساس
كعادة الصهاينة.. نتنياهو باع ترامب على أول “مفترق” وهذا ما فعله بتوقيت حساس

في خطوة مفاجئة أثارت جدلا واسعا قام رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بحذف صورة غلاف تجمعه مع الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، من حسابه في “تويتر”.

واستبدل نتنياهو صباح اليوم، الثلاثاء، صورته مع ترامب بصورة أخرى لنفسه، وهو يتلقى الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

ولطالما كانت صورة نتنياهو بجانب ترامب تحتل الصدارة في حساب رئيس وزراء الاحتلال الرسمي، في دلالة على العلاقة الوثيقة التي تجمع بين الاثنين، اللذان جمعتهما أفكار استيطانية وتوسعية واحدة.

وكانت الصورة التي استخدمها نتنياهو لسنوات عديدة، توثق لحظة اجتماعه مع الرئيس الأمريكي منتهي الولاية دونالد ترامب، خلال إحدى الاجتماعات في البيت الأبيض، حيث ربط بين الاثنين تحالف وثيق، منذ تولي ترامب رئاسة الولايات المتحدة قبل أربع سنوات.

وعمل ترامب طوال فترة حكمه كرئيس للولايات المتحدة، على تحقيق العديد من المطالب الإسرائيلية، والتي رفض من سبقوه أن ينفذوها، مثل الاعتراف بمدينة القدس عاصمة فلسطين الأبدية، كعاصمة لكيان الإحتلال، وقيام ترامب بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس وغيرها من أفعال مثل الاعتراف بسيادة الاحتلال على مرتفعات الجولان السورية، واعتبار ترامب وإدارته أن المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة هي شرعية قانونياً ودولياً.

وتقول وسائل أنباء إسرائيلية أن نتنياهو من المتوقع أن يواجه مصاعب عديدة في التعامل مع إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، خاصة بخصوص الملفين الفلسطيني والإيراني و يشار إلى أنه سبق لرئيس وزراء العدو الإسرائيلي أن استبدل صورته وترامب لفترة مؤقتة، بمناسبة عيد “حانوكا” في كانون الأول 2020، ما أثار تكهنات في الأوساط الإعلامية بأن نتنياهو قرر النأي بنفسه عن ترامب.

ولكن بعد انتهاء “حانوكا” (عيد الأنوار)، نشر نتنياهو صورة تضم ترامب إضافة إلى الرئيس ووزيري خارجية الإمارات العربية المتحدة والبحرين.

وكان ترامب قد تصدر موجات التطبيع التي قامت برعايتها بين دولة الاحتلال دول عربية مثل الإمارات والبحرين والسودان والمغرب.

كما قام الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترمب، بإعلان القدس عاصمة لكيان الإحتلال، وتوقيعه قراراً بنقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب إلى المدينة المقدسة، في كانون الأول من العام 2017، مما فجر موجة غضب عربية وأوروبية واسعة.

 

فلسطين

المصدر: متابعات

الثلاثاء 12 كانون الثاني , 2021 08:01
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
وفاة حاخام "إسرائيلي" بفيروس كورونا رغم تلقيه الجرعة الثانية من اللقاح.
إضراب عام واستقالات جماعية.. فلسطينيو الداخل ينتفضون.
السلطة الفلسطينية تتقدم بشكوى للأمم المتحدة ضد الامارات لخرقها القانون الدولي بالاستيراد من المستوطنات الإسرائيلية
العنصرية لديهم متأصلة.. الإسرائيليون المغاربة اكثر عداوة للشعب الفلسطيني من غيرهم..
وصفته بالنازية.. سهى عرفات لوكالة انباء صهيونية: “أبو مازن” فقد شرعيته وحقه الأخلاقي في الحكم وعليه ان يرحل كما رحل ترامب
مستوطنون يهاجمون منازل الفلسطينيين في بورين بنابلس بحماية جيش الإحتلال
الى الهامل أفيخاي أدرعي.. شاهد ناطق جيش الإحتلال يكشف عن "هدايا" وصلته من قطاع غزة ودول عربية
السفارة الأميركية تتراجع عن تغيير مفاجئ على مسمى السفير في القدس
نتنياهو يستقبل بايدن بـ2600 وحدة استيطانية ويكشف عن سياسة المواجهة مع الإدارة الجديدة
كيان الإحتلال يتوقّع مرحلة معقدّة للموساد بسبب التغييرات والأخير يتفاخر بأهم انجازاته: زعزعة النووي الإيراني والتطبيع.
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي