قائد أركان جيش العدو الإسرائيلي يوجه بإعداد خطة للتعامل مع التهديد النووي الإيراني.
قائد أركان جيش العدو الإسرائيلي يوجه بإعداد خطة للتعامل مع التهديد النووي الإيراني.

كشفت صحيفة "إسرائيل اليوم"، اليوم الخميس، إنه على خلفية التقدم في البرنامج النووي الإيراني، يعد جيش الإحتلال الإسرائيلي حاليا "خطة عملياتية جديدة للتعامل مع التهديد".

ووجّه قائد أركان جيش الإحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي، جيش بلاده، بإعداد خطة عملياتية جديدة للتعامل مع التهديد النووي الإيراني، وفقا لوكالة سبوتنيك.

وأضافت الصحيفة: "في الواقع ليست هذه خطة واحدة بل ثلاثة بدائل سيتم صياغتها في المستقبل القريب وسيتم تقديمها إلى القيادة السياسية"، دون مزيد من التوضيح.

وأشارت إلى أن الخطة الجديدة تتطلب إضافة مليارات الشواكل (الدولار الواحد يساوي 3.13 شيكل إسرائيلي)  إلى ميزانية وزارة الحرب الإسرائيلية.

وزعمت الصحيفة أن هذه الخطوة تأتي في ظل "الانتهاكات المتكررة لإيران واحتمال عودة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن للاتفاق النووي مع طهران الذي انسحبت منه بلاده".

وقالت إنه رغم سعي طهران للعودة إلى الاتفاق النووي، إلا أنها تمكنت مؤخرا من اتخاذ خطوات من شأنها أن تقلص الوقت المطلوب لإنتاج قنبلة نووية، إذا قررت البدء في ذلك، مضيفة: "الرأي السائد في إسرائيل الآن أن الأمر سيستغرق عاما من لحظة اتخاذ القرار وحتى صناعة القنبلة.

من جانبه، أكد وزير حرب العدو الإسرائيلي بيني غانتس في حوار ستنشره "إسرائيل اليوم"، غدا الجمعة، في ملحقها الأسبوعي ضرورة امتلاك إسرائيل خيارا عسكريا حيال إمكانية حصول ايران على أسلحة نووية.

وقال غانتس: "خلال السنوات الأخيرة الماضية أحرزت إيران تقدما في مجال البحث والتطوير، سواء في جمع المواد المخصبة أو في قدراتها الهجومية، ولديها نظام يريد حقا الوصول إلى أسلحة نووية".

فلسطين

المصدر: اسرائيل اليوم

الخميس 14 كانون الثاني , 2021 09:53
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي