بايدن يضع 17 قراراً اتخذها ترامب في سلة المهملات في أوّل يوم له بالبيت الأبيض
بايدن يضع 17 قراراً اتخذها ترامب في سلة المهملات في أوّل يوم له بالبيت الأبيض

كشفت وسائل إعلام أمريكية، تفاصيل 17 مرسوماً رئاسياً، بدأ الرئيس الامريكي المنتخب جو بايدن توقيعها فور تسلمه رسمياً مهام منصبه رئيساً للولايات المتحدة الامريكية.

ويعود بايدن بتلك المراسيم الرئاسية عن إجراءات اتخذتها إدارة دونالد ترامب، أبرزها العودة إلى اتفاقية باريس حول المناخ، ولمنظمة الصحة العالمية.

وقال مستشاري بايدن، إنه أصدر أوامر رئاسية تلغي سياسات الهجرة المثيرة للجدل والتي منعت رعايا دول ذات أغلبية مسلمة من دخول الولايات المتحدة.

وحسب مستشاريه علق بايدن أعمال بناء جدار على حدود المكسيك وتمويله بموازنة من البنتاغون، وهي مسألة أثارت في السنوات الأربع الماضية معارك سياسية وقضائية حادة.

قرارات بايدن الـ17

وأشارت وسائل الإعلام الأمريكية، إلى أن هذه القرارات صدرت فور تنصيب بايدن رسمياً بمهام الرئيس الـ46 للولايات المتحدة الأميركية.

وأصدر بايدن قراراً يلزم المواطنين الأمريكيين بارتداء الكمامات لمنع تفشي فيروس كورونا، في الوقت الذي سخر ترامب من هذا الأمر ورفض إقراره.

كما أصدر بايدن أمراً بتواصل مع تحالف “الناتو” وطمأنته بشأن إمكانية اعتماده على الولايات المتحدة كحليف عسكري استراتيجي له.

وسيقوم الرئيس الأمريكي الجديد بإصدار أمر يقضي بتخفيف التنقيب عن الوقود الأحفوري في الولايات المتحدة. والتراجع عن العقود الموقعة مع شركات النفط بهذا الشأن.

ومن بين القرارات التي سيتخذها بايدن توثيق المعايير الأخلاقية والتي تعتبر جزءاً من استعادة المواطنين الأمريكيين ثقتهم بالحكومة. وسيطالب جميع فريق إدارته بالتوقيع على تعهد أخلاقي.

وسيقرر بايدن استعادة حقوق الطلاب المتحولين جنسياً وتوسيع الحماية لهم بما يضمن وصولهم للحمامات والوصول لغرف الملابس بناء على هويتهم الجنسية، وتثبيت برنامج “داسا” بشكل دائم”. كما سيلغي القيود المفروضة على النقابيين.

أداء اليمين الدستورية

الجدير ذكره، أن الرئيس الامريكي أدى اليوم الأربعاء اليمين الدستورية في حفل التنصيب، وتولى رسمياً مقاليد الحكم. وبدء ولايته الرئاسية لأربع سنوات، ليكون الرئيس الـ46 للولايات المتحدة الأميركية.

وعلى الرغم من أمنيات ترامب حظاً موفقاً لبايدن، إلا أنه لم يشارك في حفل التنصيب وهو أمر غير مسبوق منذ 150 عاماً.

هذا وكان باراك أوباما وجورج بوش وبيل كلينتون في الصفوف الأمامية خلال حفل تنصيب الرئيس الديمقراطي المرتقب. وسط انتشار كثيف للقوات الأمنية في العاصمة الفيدرالية.

 

دولي

المصدر: متابعات

الخميس 21 كانون الثاني , 2021 12:26
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي