في ردها على وزير الخارجية الأمريكي.. الخارجية الإيرانية: جرائم أمريكا في اليمن لن تُنسى أبدًا
في ردها على وزير الخارجية الأمريكي.. الخارجية الإيرانية: جرائم أمريكا في اليمن لن تُنسى أبدًا

قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية، سعيد خطيب زادة، اليوم، إن اليمن والعالم لن ينسيا جرائم النظام الأمريكي في اليمن وبقية البلدان.

ونفى زاده” مزاعم وزير الخارجية الاميركي، انتوني بلینکن، واتهاماته الفارغة ضد إيران بتصعيد التوتر في اليمن وأن جرائم أمريكا في اليمن لن تنسى.

وأضاف زادة أن “الأميركيين وبدلأً من تحمل مسؤولية جرائمهم على مدى الأعوام الستة الماضية في اليمن لا يمكنهم أن يطرحوا من موقف المدعي اتهامات لا أساس لها ضد الآخرين”.

وتابع “المعتدين وأعداء شعب اليمن هم الذين ارتكبوا المجازر ضد هذا الشعب البريء على مدى الأعوام الستة الماضية ودمروا الموارد والبنية التحتية لهذا البلد العظيم وحققوا منافع من بيع الأسلحة للتحالف السعودي عبر تجارة الدماء في اليمن”.

وقال "لقد أدركوا الآن بأن استراتيجيتهم العسكرية المناهضة للانسانية قد فشلت أمام شعب اليمن المقاوم، ويريدون عبر توجيه الاتهامات للآخرين تبرئة أنفسهم من مسؤولية هذه الجرائم وتضليل الرأي العام في حين أن الذاكرة التاريخية لشعب اليمن والعالم لن تنسى أبدا جرائمهم وسيبقون بصفة سيئي الصيت في التاريخ”.

مضيفا “الإدارة الأميركية الجديدة وفي الوقت الذي تدعي فيه بذل الجهود لإنهاء حرب اليمن لم نشهد منها لغاية الآن أي خطوة عملية لوقف عدوان التحالف السعودي ومازالت تواصل ذات الطريق الخاطئ لمواقف الادارة السابقة في توجيه الاتهامات التي لا أساس لها".

وأكد “مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية واضحة منذ بدء حرب اليمن على الدوام بأنه لا يوجد أي طريق عسكري لحل أزمة اليمن وفي هذا السياق مازال مقترح بلادنا الذي طرح منذ بداية الحرب والذي تضمنت 4 بنود مطروحا بصفته طريق الحل الأساسي”.

عين على الخليج

المصدر: متابعات

الأربعاء 03 آذار , 2021 11:55
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي