خبير أمني تشيكي: أردوغان سفاح لم يحارب تنظيم داعش الإرهابي بل دعمه على كافة الصُعّد.
خبير أمني تشيكي: أردوغان سفاح لم يحارب تنظيم داعش الإرهابي بل دعمه على كافة الصُعّد.

قال الخبير الأمني التشيكي "Lumír Němec"  في تصريح لصحيفة "SecurityMagazin.cz" أن تركيا لم تحارب أبداً تنظيم الدولة الإسلامية، بل على العكس تمامًا.

وأضاف "Němec" في مقابلته التي ترجم "الواقع السعودي" الجزء الخاص بتركيا منها أن تركيا دعمت داعش تجارياً وزودتها بالسلاح وسمحت لهم بالتنقل عبر تركيا وزودتهم بالمرافق الطبية. ولا عجب إذن أن بعضهم انضموا إلى الميليشيات التركية، وأن أردوغان يستخدمهم في المكان الذي يراه مناسباً, في سوريا أو ليبيا أو ناغورنو كاراباخ.

وتابع :إنهم متعصبون مدربون يقاتلون كمرتزقة لصالح تركيا. من الأسهل دائمًا إرسال المرتزقة إلى مكان ما بخلاف الجيش.

ولفت الخبير التشيكي إلى ان تركيا شريك استراتيجي مهم للولايات المتحدة الأمريكية ولديها ثاني أكبر جيش في العالم، وتتمتع بموقع ملائم للغاية جغرافياً وهي عضو في الناتو.

يعرف أردوغان كل هذا ويستخدمه لصالحه, بالإضافة إلى ذلك، كان قادرًا على الاستفادة من أزمة اللاجئين التي يستخدمها للضغط على أوروبا.

وأكد "Němec" أن أردوغان سفاح، لكنه لاعب سياسي قوي وهو على دراية بذلك. لسوء الحظ ، هناك عدد قليل جدًا من السياسيين الذين يمكنهم الوقوف في وجهه وقول ما يكفي. وفي أوروبا، لا يوجد مثل هذا. لذا سيستمر أردوغان في ممارسة ألعابه ولكنه سينحني في النهاية ولا أستطيع تقدير المدة التي سيستغرقها الأمر.

صحافة أجنبية

المصدر: Magazine Security-الواقع السعودي

الأربعاء 05 أيار , 2021 09:09
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
مجلة فرنسية تفضح مزاعم واشنطن بتقليل الدعم الاستخباراتي للرياض وتكشف عن تعاون استخباراتي أمريكي سعودي جديد.
“واشنطن بوست” تكشف خبايا التآمر على الملك عبدالله الثاني لإسقاطه “سعودياً وإسرائيلياً وأمريكياً”
معهد واشنطن: هكذا ستنتصر إيران في “حربها” الطويلة مع السعودية
موقع الأزمات الفرنسي: استمرار بايدن في دعم العدوان العسكري على اليمن يؤكد سيره على نهج أوباما وترامب
التايمز البريطانية: عائلات سعودية تطلب من وزير خارجية بريطانيا التدخل لوقف إعدام أبنائهم
معهد أمني إسرائيلي: “اسرائيل” تتطلع إلى الصين لإنقاذها من إيران.
واشنطن بوست: ارتياح ديمقراطي لخروج نتنياهو.. وبايدن يبحث عن طرق التعامل
صحيفة فرنسية: المواجهة الأخيرة حشدت جيلاً جديداً من الفلسطينيين و”إسرائيل” خسرت الكثير
وحوش الناتو ابن سلمان و أردوغان نموذجاً.. كاونتر بنش: امريكا تحب وحوشها.. تصنعها لتحارب بها اعداءها ثم تقضي عليها.
نيويورك تايمز: الإسرائيليون يترقبون نهاية نتنياهو أما الفلسطينيون فيحتفلون بوحدتهم وتضامن العالم معهم
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي