وزير الخارجية التركي يصل إلى السعودية لبحث إنهاء فتور العلاقات
وزير الخارجية التركي يصل إلى السعودية لبحث إنهاء فتور العلاقات

وصل وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"، الإثنين، إلى العاصمة السعودية الرياض، في زيارة تستمر ليومين، لبحث إنهاء فتور العلاقات بين البلدين، منذ مقتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي" في قنصلية بلاده بإسطنبول في أكتوبر/تشرين الأول عام 2018.

وفي تغريدة له عبر حسابه على "تويتر"، أعلن "جاويش أوغلو" وصوله إلى السعودية، قائلا: "نحن موجودون في المملكة العربية السعودية بهدف البحث في علاقاتنا الثنائية ومناقشة القضايا ذات الشأن التي تهم منطقتنا، وعلى رأسها الاعتداءات على المسجد الأقصى واضطهاد الشعب الفلسطيني".

وتعد هذه أول زيارة لمسؤول تركي رفيع المستوى إلى المملكة منذ مقتل "خاشقجي".

وقالت وزاة الخارجية التركية في بيان، إن "جاويش أوغلو" سيلتقي خلال الزيارة، نظيره السعودي "فيصل بن فرحان آل سعود" لبحث العلاقت الثنائية والقضايا الإقليمية.

وسيبحث وزيرا خارجية البلدين العلاقات الثنائية إلى جانب التشاور حول القضايا الإقليمية، وفق الوزارة.

والأسبوع الماضي، نقلت "رويترز" عن مسؤولين أتراك، قولهم إن الرئيس "رجب طيب أردوغان" والعاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز" اتفقا في مكالمة، أن يجري "جاويش أوغلو" ونظيره السعودي محادثات يوم 11 مايو/أيار.

وقال مسؤول تركي رفيع المستوى للوكالة: "بهذه الزيارة من الممكن فتح فصل جديد معا"، مضيفا أن المحادثات ستتركز على التجارة والعلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية مثل الصراع في ليبيا.

وقال المتحدث باسم الرئيس التركي، "إبراهيم قالن"، نهاية الشهر الماضي، إن أنقرة ستبحث مع السعودية سبل إصلاح العلاقة بأجندة أكثر إيجابية، مضيفا أنه يأمل في إمكانية رفع المقاطعة، في إشارة إلى حملة مقاطعة المنتجات التركية.

وكانت العلاقات قد توترت بين السعودية وتركيا على خلفية عدة قضايا، أبرزها مقتل "خاشقجي" ومطالبة تركيا بالكشف عن الآمر الحقيقي بتنفيذ عملية الاغتيال، والذي تشير تحقيقات إلى أنه ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان".

ودام هذا التوتر نحو عامين وبعدها شهدت العلاقات التركية السعودية بوادر انفراجة قبل نحو أشهر، غير أن تلك البوادر لم تسلم من المنغصات بين الحين والآخر، ولعل أحدثها قيام السلطات السعودية مؤخرا بإغلاق عدة مدارس تركية دون مبرر.

وكانت شبكة "سي إن إن ترك" ذكرت قبل أيام، أنه من المتوقع أن يبذل "جاويش أوغلو" محاولات لإصلاح العلاقات الثنائية خلال زيارته للسعودية، مؤكدة أن إغلاق المدارس التركية سيكون قضية رئيسية على أجندة المباحثات.

أخبار المملكة

المصدر: متابعات

الإثنين 10 أيار , 2021 07:08
التعريفات :
تابعنا على
أخبار ذات صلة
“معرض الجُناة”.. منظمة “DAWN” الحقوقية تُنظّم معرضاً الكترونياً لجرائم رموز النظام السعودي.
الأمة التي بكى رسول الله شوقاً لرؤيتها.. مقاطع مسرّبة لحفل فاضح في الرياض تُظهر فتيات ترقص بملابس مثيرة.
الشجرة بـ 10 آلاف ريال وتكاليف العناية الشهرية 50 مليون ..الكشف عن تفاصيل قضية فساد في قصور نيوم بطلها ابن سلمان.
دويتشه فيله.. هل تخطط السعودية لإعدام جماعي آخر؟
مركز الخليج لحقوق الإنسان: السلطات السعودية تصعد حملة استهداف الشخصيات الأدبية والإعلامية
لا حُجاج من خارج المملكة.. السعودية تقر عدداً محدوداً لتأدية فريضة الحج هذا العام.. لماذا لا تُطبق الإحترازات على حفلات الترفيه؟؟
وفاة معتقل بعد إصابته بكورونا يسلط الضوء على الإهمال الطبي الجسيم من قبل السلطات السعودية
احدهم وصف ابن سلمان المسحوق في اليمن بقطب القوة الإقليمية.. لقاؤه مع السيسي في شرم الشيخ فتح شهية بعض الأمراء والكتّاب للتطبيل وهذا ما قيل.
النظام السعودي يسمح للنساء بالعيش مفردهن دون ولي
“مستشار الملوك” في ذمة الله بعد أسابيع من زيارة ابن سلمان له
الأحدث
شاشة الواقع السعودي
من نحن
.
نبذة عن الموقع
.
إتصل بنا
.
شروط الاستخدام
© 2021 - الواقع السعودي. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي